عربي عاجل

القمة العربية الطارئة بمكة تدين “التدخلات” الإيرانية بالمنطقة

أدانت القمة العربية الطارئة التي اختتمت بمكة، بعد منتصف ليل الخميس- الجمعة “التدخلات الإيرانية” في المنطقة.

جاء ذلك في البيان الختامي، للقمة العربية الطارئة، التي عقدت فور اختتام قمة خليجية طارئة أيضا وقبل يوم من القمة الإسلامية العادية بمكة.

وأكد البيان الذي اعترضت عليه العراق “تضامن وتكاتف الدول العربية بوجه التدخلات الإيرانية، وإدانة العمليات الحوثية ضد السعودية”.

وأدان أيضا “إطلاق الصواريخ الباليستية إيرانية الصنع من اليمن على السعودية”.

كما أدان “احتلال إيران للجزر الإماراتية الثلاث (طنب الكبرى وطنب الصغرى وأبو موسى)”.

وندد “بالتدخل الإيراني في الأزمة السورية وتأثيره على وحدة سوريا”.

وكذلك احتوى على “إدانة تدخلات إيران في شؤون البحرين ودعم الجماعات الإرهابية فيها”.

وفيما يخص القضية الفلسطينية، أكد البيان التمسك بقرارات القمة العربية السابقة بخصوصها.

إلى ذلك سجل العراق اعتراضه على صياغة البيان الختامي للقمة العربية، وفق ما تُلي عقب إلقاء البيان الختامي للقمة العربية الطارئة.

ولاحقًا أعلن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز انتهاء القمة العربية الطارئة في مكة، التي لم تشهد كلمة لرئيس وزراء قطر عبد الله بن ناصر.

وعادة ما تدعو القمم العربية إلى تبني مبادرة السلام العربية التي طرحتها السعودية في قمة بيروت 2002.

وتدعو تلك المبادرة إلى إنهاء الاحتلال الإسرائيلي لأراضٍ عربية، وإقامة دولة فلسطينية على حدود 1967، عاصمتها القدس الشرقية، وإيجاد حل عادل لقضية اللاجئين، مقابل إقامة علاقات طبيعية مع إسرائيل.

الأناضول-

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *