صدور أول فيزا تركية لسوري في عمان خلال فترة قصيرة

صدرت أول تأشيرة دخول “فيزا” من السلطات التركية لمواطن سوري مقيم في العاصمة الأردنية عمان، وذلك بعد القرار الذي فرضته تركياً مؤخراً بوجوب حصول السوري على تأشيرة قبل دخول الأراضي التركية بدءاً من 8 يناير/ كانون الثاني الجاري.

وبحسب موقع “غربتنا” الذي يعنى بأخبار اللاجئين السوريين فإن “صاحب الفيزا فضل عدم الكشف عن اسمه” موضحاً أنه حصل على التأشيرة خلال 5 أيام من تقديم الطلب إلى السفارة التركية في عمان، وتقديمه جميع الأوراق المطلوبة والرسوم المقدرة بـ60 دولار أمريكي.

ولم يتضح بعد ما إذا كانت هذه الفترة (5 أيام) موعداً ثابتاً لحصول السوري على تأشيرة دخول، أو إذا كان الحصول على التأشيرة من بلدان أخرى يتطلب نفس المدة.

ويتعين على السوري الراغب بالحصول على تأشيرة لدخول الأراضي التركية، مراجعة السفارات، والقنصليات التركية في الدول التي يتواجد بها للحصول على إذن الدخول لمدة لا تتجاوز 90 يوماً. وسيتعين على الراغبين بالبقاء إصدار إقامة تخوله ذلك ولا يحق له الحصول على بطاقة الحماية المؤقتة (كملك ).

وذكرت العديد من السفارات التركية عبر موقعها الالكتروني الشروط الواجب لذلك، وهي تعبئة طلب الحصول على “الفيزا” قبل موعد شهر، والتقدم شخصياً في الموعد الذي تحدده السفارة، على أن يملك المتقدم جواز سفر صالح لمدة لا تقل عن 6 أشهر.

ويضاف إلى ذلك بعض الشروط التي تفاوتت بين بلد وآخر، حيث يحتاج السوري القادم من قطر والسعودية ورقة تعريف من “الكفيل” مصدقة من الغرفة التجارية، وحجز طيران، وحجز فندقي، وكشف حساب بنكي، ودفع مبلغ يعادل 60 دولاراً.

بينما في البلدان الأوربية يحتاج السوري إلى وثائق داعمة لغرض الزيارة مثل (محل إقامة، دعوة من أحد أفراد العائلة، حجز فندقي)، بالإضافة لكشف حساب بنكي لآخر ثلاثة أشهر يقدمه طالب “الفيزا”.

وفي لبنان لم يصدر ما يؤكد ضرورة توفر الشروط السابقة إلا أن ناشطين سوريين ذكروا أنه عند التواصل مع السفارة التركية في بيروت ذكرت أن الشروط تتمثل بوجود إثبات حجز طيران، وامتلاك 2500 دولار (رصيد بنكي)، إلى جانب حجز فندقي، ومبلغ 60 دولار.

أما في الأردن يحتاج السوري إلى كشف حساب بنك لآخر 3 شهور يثبت قدرته المالية على تحمل المصاريف، وحجوزات مبدئية للطائرة، وفندق إذا كان هدف الزيارة سياحة، أو دعوة من الشركة إذا كان مقصد الزيارة عملًا أو تجارة، أو تقارير طبية من المستشفى المراد العلاج فيه.

وفي حال أراد الزيارة يضاف إلى الوثائق الأساسية صور إقامات الأقارب في تركيا وإثبات صلة القرابة بأوراق رسمية.

كما يمكن للسوريين الذي يملكون إقامة في تركيا (سياحة – عمل)، طلب دعوة لسوري (قريب – صديق) راغب بالسفر إلى تركيا وهنا يستثنى الحجز الفندقي من الشروط .

والمطلوب من صاحب الإقامة التوجه إلى “الأمنيات” مرفقاً طلبه بصورة عن إقامته وعقد إيجار منزله، على أن يتم البت بالطلب خلال مدة 15إلى 20يوماً.

ويلاحظ في نهاية الإعلان وضع عبارة نوهت أن تأمين هذه الشروط جميعاً لا يعني بالضرورة الموافقة على الطلب، كما لن يتم تعويض المتقدم عن المبالغ المادية التي دفعها كثمن حجز الطيارة والفندق و60 دولاراً عند التقدم بالطلب في حال الرفض.

يذكر أن تركيا فرضت التأشيرة على جميع السوريين القادمين إلى أراضيها عبر المطارات والسفن، واستثنت فقط القادمين من الحدود البرية .

المصدر:
موقع غربتنا – السورية نت

3 رأي حول “صدور أول فيزا تركية لسوري في عمان خلال فترة قصيرة”

  1. رجاءا ارحمو الشعب السوري خرجنا من ديارنا ببعض الأوراق لامال ولاثياب ولا أي شيئ كيف لنا أن نتحمل كل هذه الطلبات من أجل الفيزا نحن لم نكن جالسين على بنوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *