لغات

لماذا بعض الأشخاص يتعلمون اللغة أسرع من غيرهم ؟

في يومنا هذا باتت اللغات مركز اهتمام العديد من الأشخاص . و في هذا العصر إن إتقان لغة غير لغتك الأم أصبح شيء جوهري في حياة معظم الأشخاص حيث أن اللغة الانكليزية هي اللغة الثانية لهم في غالب الحالات .

و لكن العديد من الأشخاص يواجهون مصاعب عدة في تعلم اللغات الأجنبية و يلومون أنفسهم في ذلك بأنهم لا يستطيعون أن يتعلموا لغة جديدة و لكن الواقع ليس هكذا . في معظم الحالات يقولون إننا تعلمنا الكلمات و القواعد لكن إلى الآن لا نستطيع التحدث أو منهم من يستطيع التحدث لكن ليس كشخص ناطق بهذه اللغة و الحقيقة أنه من الصعب على أي شخص أن يتعلم لغة جديدة و أن يصبح ناطقا بها كشخص ناطق بهذه اللغة و ذلك يعود للعديد من الأسباب .

من أهم هذه الأسباب و التي لا يعلمها كثيرون و هو النظام الصوتي . حيث أن لكل لغة نظام صوتي خاص بها و نحن نتعلمه دون أن ندرك ذلك حتى ، و هو من خلال تحدثنا بلغتنا الأم و سماعنا إياها في الصغر . حيث أن الكل يعلم أن اللغة العربية تدعى بلغة الضاد و إخراج هذا الحرف من أصعب حروف اللغة العربية و لا يوجد له مقابل في لغات آخرى . لذلك نرى أن من يتعلم اللغة العربية و هو لم يسمع بها كالأشخاص من الدول الأوروبية في غالب الأحيان لا يستطيعون نطق هذا الحرف و أن نطقوه فإنهم في الحقيقة لا ينطقوه  بشكل صحيح بل يقتربون من مخرجه و يجدون نقطة وسط بين مخارج الحروف في لغتهم و مخرج الحرف . و كذلك إذا حاول أحدنا تعلم اللغة الكورية مثلا فهم ليس لديهم حرف الراء بينما لديهم حرف ينطق بين حرفي اللام و الراء و إن إخراج هذا الحرف بالنسبة للمتعلم لن يكون مثل أي شخص كوري الأصل .

و نلاحظ أن هنالك العديد ممن يواجه المصاعب في تعليم أطفالهم للغة أجنبية في المدرسة . لكن إذا لاحظنا البلاد التي تتعامل مع فكرة الخادمة الأجنبية المنزلية فإن أطفالهم يتحدثون لغة خدمهم بطلاقة بينما يتحدثون لغة والديهم و لغتهم الأم بلكنة ركيكة ، و ذلك لأنهم أمضوا معظم وقتهم مع الخدم و تشكل نظامهم الصوتي بناء على اللغة التي يسمعونها و يتحدثون بها و هي لغة الخادمة .

و أن للطفل القدرة الكبيرة على تعلم العديد من الأشياء في فترة الصغر .لذلك تعلم أكثر من لغة أجنبية في آن واحد ليست بالشيء الصعب لكن يجب على الوالدين أن يهتموا في هذه النقطة و العمل عليها و تشكيل نظام صوتي خاص باللغة المراد تعليمها و لكن بشكل صحيح.

 

بقلم جمانة عبد الحفيظ سلايمة

معلمة لغة عربية في liva akademi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *