العالم

ملياردير فرنسي يتعهد بالتبرع بـ 200 مليون يورو لإعادة إعمار “نوتردام”

تعهد الملياردير ورجل الأعمال الفرنسي برنارد أرنو، وشركته، بالتبرع بـ 200 مليون يورو لإعادة بناء كاتدرائية “نوتر دام” التاريخية بعد احتراق أجزاء منها وانهيار برجها البالغ طوله 93 مترًا.

يأتي ذلك بعد ورود تقارير تتحدث عن تبرعات أخرى من الملياردير الفرنسي فرانسوا بينو،تبلغ 100 مليون يورو، إثر الحادثة التي شغلت اهتمام العالم.

ونقلت وكالة أسوشييتد برس عن بيان لشركة مجموعة لويس فيتون (LVMH) المختصة ببيع السلع الفاخرة أن الشركة ومؤسسها برنارد أرنو سيقدمان التبرع لصندوق إعادة بناء الكاتدرائية التي اشتعلت النيران فيها أمس الإثنين، واستمرت لنحو 15 ساعة.

وقال البيان عن الكاتدرائية التاريخية إنها “رمز فرنسا وتراثها ووحدتها”.

واشتعلت النيران بكاتدرائية نوتردام التاريخية وسط باريس، مساء الإثنين، واستمرت نحو 15 ساعة، قبل ان ينجح جهاز الإطفاء في إخمادها، بحسب إعلام محلي.

وتسبب النيران بانهيار سقف الكنيسة وبرجها البالغ ارتفاعه 93 مترًا.

وقالت قناة “فرانس 24” المحلية إن نحو 400 إطفائي شاركوا في مكافحة النيران ومحاولة إنقاذ برجيها الأماميين، وهذا ما تمكنوا من تحقيقه.

وتعد كاتدرائية نوتردام من المعالم السياحية الأكثر زيارة في أوروبا.

ويمثل مبنى الكنيسة (تم إنشاؤها خلال الفترة من 1163 -1345م) تحفة فنية من العمارة القوطية ( مرحلة من العمارة الأوروبية ) التي سادت القرن الثاني عشر حتى بداية القرن السادس عشر.

الأناضول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *