“إخوان مصر” تدين حكم “التخابر مع قطر” بحق مرسي

أفادت مصادر محلية برصد حشود عسكرية، ليلة السبت- الأحد، في محيط معبر باب الهوى من الجانب التركي، فيما يرجح أنه تحضير لدخول تلك القوات إلى محافظة إدلب، وفق اتفاق أستانة 6، في حين وقع ضحايا مدنيون بقصف روسي على ريف دير الزور.
ونقلت مصادر لـ”العربي الجديد” أن حشودا عسكرية تم رصدها للجيش التركي خلال الليلة الماضية في محيط بلدة الريحانية في الجهة المقابلة لمعبر باب الهوى شمال إدلب، ما يرجح استعداد تلك القوات للدخول إلى محافظة إدلب في الساعات القادمة.
وكانت مخرجات أستانة 6 الأخيرة قد أشارت إلى وجود اتفاق على نشر قوات تركية من جهة المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة السورية المسلحة في محافظة إدلب، وأجزاء من ريف حماة الشمالي.
وفي سياق متصل، قصفت قوات النظام السوري بالمدفعية والصواريخ مدينة اللطامنة بريف حماة الشمالي، في خرق لاتفاق خفض التوتر، وأسفر القصف عن أضرار مادية فقط.
كما قصفت قوات النظام بالمدفعية قرى القاهرة وقسطون وتل واسط بريف حماة الغربي، وقرى ربدة وعرفة والحزم وقصر بريف حماة الشرقي، دون وقوع خسائر بشرية، بحسب ما أفادت به مصادر محلية.
من جانب آخر، وقعت اشتباكات بين فصائل المعارضة السورية المسلحة ومليشيا “وحدات حماية الشعب الكردية”، نتيجة محاولة تسلل من عناصر الأخيرة في أطراف مدينة دارة عزة، شمال غرب محافظة حلب، وفق ما أفاد به المكتب الإعلامي في المدينة.
إلى ذلك، أفادت “وكالة ستيب للأنباء” المحلية بوقوع قتلى من عناصر مليشيا “وحدات حماية الشعب” الكردية، نتيجة هجوم مباغت من تنظيم “داعش” على موقع في غرب قرية الرويشد بريف دير الزور الشمالي الشرقي.
وفي سياق متصل، تحدثت الوكالة عن توثيق مقتل تسعة مدنيين بغارة روسية على قرية زغير جزيرة بريف دير الزور الشرقي، وأشارت الوكالة إلى أن الغارة وقعت في وقت سابق.
كما أفادت “شبكة ديري نيوز” بمقتل خمسة مدنيين مساء أمس السبت، جراء غارة من الطيران الروسي على مركب كان يقلهم في نهر الفرات بالقرب من مدينة موحسن شرق دير الزور، وذلك خلال محاولة الفرار من مناطق سيطرة تنظيم “داعش”.
وفي الرقة، استمرت الاشتباكات بين مليشيات “قوات سورية الديمقراطية” وتنظيم “داعش” في أحياء الأمين والحني والنهضة والروضة، في سعي من المليشيات لتحقيق مزيد من التقدم في المدينة، وسط استمرار القصف المدفعي والجوي على الأحياء التي لا تزال تحت سيطرة “داعش”.
وذكرت حملة “الرقة تذبح بصمت” أن مليشيات “سورية الديمقراطية” تمكنت من السيطرة على مبنى قيادة الشرطة ونادي الشباب الرياضي في وسط مدينة الرقة، بعد معارك مع تنظيم “داعش”.

“العربي الجديد” الالكتروني

أردوغان يلتقي نظيره الإيراني في أستانة

التقى الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، السبت، نظيره الإيراني حسن روحاني في العاصمة الكازاخية أستانة.

وأوضحت مصادر في الرئاسة التركية أن اللقاء جرى في فندق “ريكسوس” بأستانة.

وأشارت إلى أن اللقاء كان مغلقًا، واستمر لنحو ساعة.

وأمس الجمعة، وصل أردوغان، أستانة، في إطار زيارة رسمية تلبية لدعوة نظيره الكازاخي نور سلطان نزارباييف.

ومن المقرر أن يشارك أردوغان في قمة منظمة التعاون الإسلامي للعلوم والتكنولوجيا، التي ستنعقد في أستانة يومي 10 و11 سبتمبر/ أيلول الجاري.

الأناضول

مؤرخ فلسطيني: تركيا أمل الأمّة الوحيد المتبقي في المنطقة

قال عبد الفتاح العويسي، المؤرخ الفلسطيني وأستاذ العلاقات الدولية بجامعة “صباح الدين زعيم” التركية، إن “تركيا هي الأمل الوحيد المتبقي في المنطقة من أجل الأمة الإسلامية وبيت المقدس والمسجد الأقصى”.

وفي مقابلة معنا، أوضح العويسي رئيس وقف “المشروع المعرفي لبيت المقدس” أن كتابه الجديد الذي يحمل عنوان “نظرية دوائر البركة لبيت المقدس” يساعد على فهم ما يجري في المسجد الأقصى وبيت المقدس من أحداث.

وعن معنى كلمة “بيت المقدس”، قال العويسي، إنه لا يعني مدينة، “بل مصطلح أطلقه الرسول محمد (صلى الله عليه وسلم)، وبيت المقدس هو إقليم جغرافي يقول عنه الصحابي عبدالله بن عمر بن الخطاب: حدوده مقدسة كحدود مكة المكرمة والمدينة المنورة”.

وبخصوص مفهوم “نظرية دوائر البركة لبيت المقدس”، أوضح: “هناك الكثير من النظريات الغربية، لكن لم يكن هنالك إسهام للمسلمين، أما هذه النظرية الجديدة (دوائر البركة) مكونة من 3 دوائر، الأولى هي بيت المقدس، والثانية تتكلم عن مصر وبلاد الشام وقبرص والعلاقة العضوية والوثيقة بينهم، أما الثالثة فتشمل البلدان الإسلامية (تركيا والعراق وليبيا والحجاز)”.

وعن الدور التركي في تحرير بيت المقدس من الناحية الجيوسياسية، أضاف العويسي: “حتى تستطيع تركيا أن تساهم وتلعب دورا لابد لها أن تكون قوية”.

وأضاف أنه في ظل الأحداث التي تدور في المنطقة، وبعد ما حدث في مصر “بعد الانقلاب العسكري (في إشارة للإطاحة بمحمد مرسي أول رئيس مدني منتخب ديمقراطيا بالبلاد، صيف 2013)”، وبعد ما حدث في العراق الواقع في الدائرة الثالثة، “وبعد أن أصبحت سوريا بلا دولة حسب المصطلحات السياسية، لابد أن تكون تركيا قوية، ولا يتبقى من أمل لهذه الأمة الإسلامية إلا تركيا”.

وتابع: “تركيا في ظل الظروف الراهنة التي نعيش فيها هي الأمل للأمة الإسلامية وهي الأمل للمسجد الأقصى وبيت المقدس، ولهذا لا بد لكل منا في مجاله كأتراك وغير أتراك أن ندعمها (تركيا) كي تصبح دولة قوية في كل المجالات لأننا بحاجة إلى تركيا القوية إن أردنا أن نعمل على تحرير المسجد الأقصى المبارك”.

وشدد على أن تركيا يقع على عاتقها دور كبير في ظل الأوضاع التي تمر بها منطقة الشرق الأوسط.

وقال العويسي: “الموقف التركي شعبا وحكومة من العدوان الأخير على المسجد الأقصى كان مشرفا”.

وأضاف: “الموقف التركي يتمثل بما قالته سيدة تركية كانت في زيارة إلى المسجد الأقصى وأصيبت ابنتها برصاصة العدو الصهيوني خلال الأحداث الأخيرة: لايهمني ابنتي، إنما يهمني أن تفيق هذه الأمة الإسلامية التي أضاعت المسجد الأقصى، وتقوم بدورها، ولعل إصابة ابنتي تكون دافعا كي تتحرك الأمة”.

وفي يوليو/تموز الماضي، قال الرئيس أردوغان، إنّ المسجد الأقصى يعدّ شرف 1.7 مليار مسلم، وليس الفلسطينيين فقط، ولا يمكن للعالم الإسلامي أن يبقى مكتوف الأيدي حيال القيود المفروضة على الأقصى.

وجاءت تصريحات الرئيس التركي، على خلفية الأزمة التي شهدتها القدس المحتلة، خلال النصف الثاني من تموز/ يوليو الماضي، حينما قرر الاحتلال الإسرائيلي نصب بوابات فحص إلكترونية على مداخل الأقصى، وهو ما قوبل برفض فلسطيني قوي، أعقبه قرار برفض دخول المسجد، وأداء الصلوات في الشوارع.

وعاد الهدوء النسبي للقدس بعد أن قررت الحكومة رفع البوابات، وكافة الإجراءات الأخرى التي فرضتها على مداخل المسجد.

الأناضول

خفر السواحل التركي يوقف 29 مهاجرًا غير شرعي ببحر “إيجه”

أوقفت فرق خفر السواحل التركية، الخميس، 29 أجنبيًا أثناء محاولتهم العبور لجزيرة (ساقز) اليونانية بطريقة غير شرعية، في بحر إيجه قبالة سواحل ولاية إزمير، غربي البلاد.

وبحسب معلومات من مصادر امنية، رصدت فرق قيادة خفر السواحل بولاية إزمير، مجموعة تتقدم بواسطة قارب مطاطي في بحر إيجه قبالة بلدة “تششمه” التابعة للولاية.

وعلى الفور قامت تلك الفرق بسحب القارب إلى البر، وفيه 29 أجنبيا، بينهم 6 نساء، ومثلهم من الأطفال، كانوا يحاولون الذهاب بشكل غير شرعي إلى جزيرة “ساقز” اليونانية.

وبحسب المصادر، فإن هناك 11 أفغانيا بين المهاجرين، و8 سوريين، و5 كونغوليين، و3 أنغوليين، وإيراني، وجنوب إفريقي واحد.

وتم نقل المهاجرين غير الشرعيين إلى مخفر الشرطة لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم.

الأناضول

جهود تركية حثيثة لإيصال صوت مسلمي الروهنغيا للعالم (تقرير)

تبذل تركيا جهودًا مكثفة على الساحتين المحلية والدولية؛ في مسعى منها لتسليط الضوء على الانتهاكات والمجازر التي دأب جيش ميانمار على ارتكابها بحق مسلمي الروهنغيا بإقليم أراكان (راخين)، غربي البلاد، ولا سيما في الآونة الأخيرة.

المساعي التركية الرامية لإسماع صرخات مسلمي الروهنغيا، وصوتهم للعالم بأسره، تنوعت ما بين تحركات دبلوماسية واسعة النطاق، واتصالات هاتفية رفيعة المستوى، ومساعدات إغاثية، فضلًا عن زيارات رسمية، وتحركات من مؤسسات المجتمع المدني.

– في اتصال هاتفي..أردوغان يبحث قضية الروهنغيا مع زعيمة ميانمار

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أجرى اتصالا هاتفيا مع رئيسة حكومة ميانمار، أونغ سان سوتشي، أمس الثلاثاء، وبحث معها قضية مسلمي الروهنغيا في أراكان.

وأكد أردوغان، خلال المكالمة، ضرورة الابتعاد عن استخدام القوة المفرطة، وإبداء مراعاة قصوى لعدم إلحاق الضرر بالمدنيين.

وحسب مصادر في الرئاسة التركية، شدد أردوغان على أن انتهاكات حقوق الإنسان المتصاعدة حيال مسلمي أراكان تبعث على القلق العميق في العالم بأسره، لا سيما في الدول الإسلامية.

وتبادل الجانبان وجهات النظر حيال الأزمة وسبل حلها، وكيفية إيصال المساعدات الإنسانية لأهالي المنطقة.

وأشار أردوغان إلى إدانة تركيا للإرهاب والعمليات التي تستهدف المدنيين أيضا، لافتًا إلى أن الأمر تحول إلى أزمة إنسانية خطيرة، أثارت موجة من القلق والغضب.

وذكر الرئيس التركي أن بلاده تدعم الجهود الرامية لحل القضية.

كما تطرق إلى المشاورات التي أجراها مع زعماء عدة حول العالم، بخصوص أزمة أراكان، وفي مقدمتهم أمين عام الأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، ورئيس بنغلاديش، محمد عبد الحميد.

وفي السياق نفسه، يقوم وزير الخارجية التركي، جاويش أوغلو بتحركات دبلوماسية واسعة؛ إذ أجرى خلال الأيام القليلة الماضية اتصالات بنظرائه في ماليزيا وإندونيسيا وقطر وإيران، فضلا عن الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة، كوفي عنان، الذي يرأس لجنة أممية لمتابعة الأزمة.

– المساعدات الإغاثية

وفي نطاق المساعدات الإنسانية أعلن الرئيس التركي، في وقت سابق، أن بلاده أرسلت مساعدات إغاثية إلى ميانمار، من خلال جمعية الهلال الأحمر وإدارة الكوارث والطوارئ “أفاد” (حكوميتان).

وأكد أردوغان في كلمة أمام تجمع جماهيري بمدينة إسطنبول، “مواصلة إرسال المساعدات إليهم (الروهنغيا) رغم صمت الإنسانية حيال تلك المجازر (في ميانمار)”.

وتابع الرئيس التركي قائلا إن “عيدا آخرًا (في إشارة لعيد الأضحى) قد انقضى والعالم الإسلامي بأسره يخوض صراعات داخلية وخارجية”.

وشدد على أن تركيا ستنقل ملف الانتهاكات بحق مسلمي الروهنغيا إلى أروقة الأمم المتحدة خلال اجتماعات جمعيتها العامة، المزمع انعقادها في 19 سبتمبر/ أيلول الجاري.

واستطرد قائلًا “بوصفي الرئيس الدوري لمنظمة التعاون الإسلامي، أجريت اتصالات مع نحو 20 زعيما في العالم، لبحث هذه المواضيع، وطبعا هناك زعماء يمكن أن تثمر مباحثاتنا معهم عن نتائج، لكن لا يحمل الجميع نفس الحساسية، أمّا نحن سنقوم بواجبنا”.

– جاويش أوغلو يزور اليوم مخيمًا لمسلمي أراكان في بنغلاديش

وفي إطار الجهود التركية الحثيثة لإسماع صوت الروهنغيا للعالم، يجري وزير الخارجية جاويش أوغلو، اليوم الأربعاء، زيارة لمخيم جنوب شرقي بنغلاديش يقطنه مسلمون فارون من إقليم أركان، هربًأ من عمليات القتل، وأعمال العنف التي ترتكب بحقهم.

وأفادت مصادر دبلوماسية تركية للأناضول، أن جاويش أوغلو سيتوجه لبنغلاديش عقب اجتماع ثلاثي يجمعه بنظيريه الأذري، ألمار محمدياروف، والجورجي، ميخائيل جانيليدزي، في العاصمة الأذرية باكو.

وأشارت المصادر أن الوزير سيبحث خلال زيارته مع مسؤولين بنغال المجازر بحق مسلمي أراكان، ووضعهم في بنغلاديش، ويزور المخيم الواقع في مدينة كوكس بازار، للاطلاع عن قرب على أوضاعهم.

– مدن تركية تنتفض دعمًا لمسلمي الروهنغيا

الأسبوع الماضي، شارك مواطنون أتراك في احتجاجات شهدتها أربع مدن؛ تنديدًا بأعمال العنف التي يمارسها جيش ميانمار بحق أقلية الروهنغيا المسلمة.

واتهم المتظاهرون العالم بغض الطرف عما يجري من “مجازر” في أراكان، مؤكدين أنهم لن يصمتوا حيال هجمات قوات الجيش، والمتطرفين البوذيين على المسلمين هناك.

وتظاهر أعضاء نقابة “اتحاد الموظفين العامين” المعروف اختصارا بـ “مأمور سان” والمنتدى الحضاري” (منظمة مجتمع مدني) وسط ولاية بتليس (شرق) تنديدًا بأعمال العنف في ميانمار.

كما قام أعضاء منتدى الأخوة (منظمة مجتمع مدني) في ولاية موش (شرق) بالصلاة غيابيا على أرواح الضحايا الذين قضوا خلال هجمات جيش ميانمار والمتطرفين البوذيين.

وقال العضو في المنتدى، عابدين أجار، خلال كلمة ألقاها باسم المنتدى عقب صلاة الغائب، إن “جيش ميانمار والعصابات البوذية قاما بممارسات غير إنسانية في أراكان”.

وأضاف أجار، قائلا “المجازر الأخيرة تحدث على مرآى ومسمع من العالم، والقتلة في ميانمار يستغلون الاغتصاب كسلاح ضد المسلمين هناك”.

وفي ولاية “وان”، أقصى شرقي البلاد، تظاهر عدد من أعضاء الجمعيات والمواطنين ضد الانتهاكات التي تستهدف مسلمي الروهنغيا.

وقام المتظاهرون بأداء صلاة غائب على أرواح ضحايا الروهنغيا، وعلقوا على جدار جامع عمر بن الخطاب بالولاية لافتة كتبوا عليها باللغات العربية والتركية والانجليزية الآية القرآنية “وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ ۚ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ”.

وفي ولاية قره مان (جنوب)، نظم أعضاء “منتدى المجتمع المدني” في الولاية مظاهرة منددة بالمجازر ذاتها.

وقال راشد بايراق، أحد المنظمين للمظاهرة في كلمة له، إن “العالم بأسره وعلى رأسه الأمم المتحدة يبقى صامتا تجاه أعمال القتل الجماعية في ميانمار”.

واعتبر بايراق، ما يتعرض له المسلمون في ميانمار “إبادة جماعية”، وأن “المسلمين في العالم الإسلامي كله، في حالة بائسة نتيجة هجمات الإمبريالية العالمية”.

وشدد على أن منتدى المجتمع المدني في “قره مان”، “لم ولن يبق صامتا تجاه الممارسات غير القانونية والظلم، وسنعمل على إحياء الضمير الإنساني تجاه تلك الممارسات؛ من خلال نقل قضايا المضطهدين والمظلومين إلى جدول أعمال الرأي العام العالمي”.

بدوره قال أركان أوزتورك، رئيس فرع حزب الحركة القومية (ثاني أكبر أحزاب المعارضة التركية) بولاية مانيسا (غرب)، إنه “لمن الواجب الإنساني إسماع الصرخة الأليمة للأقلية المسلمة في أراكان، لزعماء العالم الذين أصموا آذانهم تجاه ما يجري هناك”.

وأعرب أوزتورك، في بيان نشره، عن حزنه لما يتعرض له مسلمو أراكان من آلام وتعذيب، مشددًا على أن “مشاهد المجازر التي تنشر على مواقع التواصل الاجتماعي يندى لها الجبين”.

وأشار إلى أن رئاسة الحزب في مانيسا، تراقب الأحداث في أراكان عن كثب، وأنهم “بصدد اتخاذ مبادرات على مستوى دولي للتحقيق في الوضع اللا إنساني الذي يتعرض له مسلمو الروهنغيا”.

– “ممتنون لأردوغان”

كريم الله محمد، أحد اللاجئين الذين فروا إلى إندونيسيا من أراكان، اعتبر أن الانتهاكات المرتكبة بحق مسلمي الروهنغيا تخطّت مرحلة “المجازر” لتتخذ منحى “الإبادة الجماعية”.

كريم الله، الذي لجأ إلى إندونيسيا قبل نحو 7 سنوات هربا من عنف جيش ميانمار، قال، للأناضول، إنّ الحكومة الميانمارية “ترتكب مجازر بحق المسلمين الروهنغيا منذ أعوام طويلة”.

كما أعرب عن حزنه لصمت العالم الإسلامي إزاء تلك المجازر، لافتا أن “تركيا هي الوحيدة التي رفعت صوتها عاليا من أجل الدفاع عن المسلمين في سوريا وفلسطين وأراكان”.

وقال في هذا الصدد “نعرب عن امتناننا للرئيس (التركي رجب طيب) أردوغان الذي كان أبرز من وقف صامدًا ضد أعمال العنف التي واجهها مسلمو أراكان”.

وأضاف “نلمس على الدوام ما يقدمه الشعب التركي لمسلمي أراكان من دعاء ومساعدات، سيما أننا في أمس الحاجة حاليا إلى تلك المساعدات”.

وشدد على ضرورة أن يتحرّك المجتمع الدولي ضد”الإبادة” التي تمارسها حكومة ميانمار ضد المسلمين.

ومنذ 25 أغسطس/آب المنصرم، يرتكب جيش ميانمار، انتهاكات جسيمة ضد حقوق الإنسان شمالي إقليم أراكان، تتمثل باستخدام القوة المفرطة ضد مسلمي الروهنغيا، حسب تقارير إعلامية.

وجاءت الهجمات، بعد يومين من تسليم الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان، لحكومة ميانمار تقريرًا نهائيًا بشأن تقصي الحقائق في أعمال العنف ضد مسلمي “الروهنغيا” في أراكان.

ولا تتوفر إحصائية واضحة بشأن ضحايا تلك الانتهاكات، لكن المجلس الأوروبي للروهنغيا أعلن 28 أغسطس/ آب الماضي، مقتل ما بين ألفين إلى 3 آلاف مسلم في هجمات جيش ميانمار بأراكان خلال 3 أيام فقط.

فيما أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، أمس الثلاثاء، فرار 123 ألفا من الروهنغيا خلال 10 أيام من أراكان إلى بنغلاديش بسبب الانتهاكات الأخيرة بحقهم.

الأناضول

صادرات العصير التركي إلى قطر ترتفع 10 أضعاف

قال إلكار غوناي رئيس مجلس إدارة جمعية صناعة عصير الفواكه في تركيا، إنّ صادرات بلاده من عصير الفواكه إلى قطر، زادت 10 أضعاف خلال النصف الأول من العام الحالي، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي.
وأوضح غوناي في تصريح لمراسل “الأناضول”، أنّ قيمة الصادرات التركية من عصير الفواكه إلى قطر خلال الأشهر الستة من العام الحالي، وصلت إلى 176 ألف دولار، في حين كان هذا الرقم بحدود 17 ألف دولار خلال الفترة نفسها من العام الماضي.
وأضاف غوناي أنّ إجمالي عائدات تركيا من تصدير عصير الفواكه خلال النصف الأول من العام الحالي، بلغ 107 ملايين دولار.
ولفت إلى أنّ المعدل الوسطي لإنتاج تركيا من عصير الفواكه، يصل إلى 700 مليون ليتر، وأنّ 95% من الكمية المذكورة، يتم استهلاكها في الداخل، فيما يتم تصدير الكمية المتبقية إلى الخارج.
وذكر غوناي أنّ قيمة الصادرات التركية من هذا المنتج خلال عام 2016، بلغت 183 مليون دولار، مشيراً إلى أنّ الولايات المتحدة الأميركية ودول الاتحاد الأوروبي، تتصدر قائمة البلدان الأكثر استيراداً للعصير التركي.
وفي السياق، ارتفع حجم الصادرات التركية منذ بداية العام الحالي وحتى أغسطس/ آب الماضي، بنسبة 10.7%، وبلغت قيمتها 102.5 مليار دولار، وذلك مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.
وأظهرت بيانات مجلس المصدرين الأتراك، أن الصادرات ارتفعت خلال شهر أغسطس/ آب الماضي بنسبة 11.9%، وبلغت 12 مليار و439 مليون دولار، وذلك مقارنة مع الفترة ذاتها من العام الماضي.
ووفقا للبيانات، تصدر قطاع صناعة السيارات الصادرات لشهر أغسطس/ آب الماضي، بقيمة بلغت مليارا و836 مليوناً و87 ألف دولار.
وحل قطاع الملابس الجاهزة في المركز الثاني بمليار و679 مليوناً و93 ألف دولار، فيما حلت المواد والمنتجات الكيميائية في المركز الثالث بمليار و461 مليوناً و364 ألف دولار.
وبحسب البيانات، تصدرت ألمانيا وجهة الصادرات خلال أغسطس/ آب الماضي، بقيمة بلغت مليارا و310 ملايين دولار، فيما حل العراق في المركز الثاني ثم بريطانيا والولايات المتحدة.
كما أظهرت البيانات أن الصادرات ارتفعت خلال الأشهر 12 الماضية بنسبة 7.8%، وبلغت 151.8 مليار دولار.

(العربي الجديد، الأناضول)

تركيا| تحييد 5 من إرهابيي “بي كا كا” جنوب شرقي البلاد

تمكنت قوات الأمن التركية، اليوم الجمعة، من تحييد 5 إرهابيين من منظمة “بي كا كا”، خلال مداهمات جنوب شرقي البلاد.

وبحسب بيان صادر عن ولاية هكاري، فإنّ طائرة من دون طيار أغارت على موقع في قرية أوغول التابعة لهكاري، كان يتحصن فيها عناصر إرهابية لـ “بي كا كا”، ما أسفر عن تحييد 4 منهم.

وفي ولاية بنغول جنوب شرق تركيا، استطاعت قوات الأمن التركية تحييد إرهابي من منظمة “بي كا كا في مداهمة على قرية ألنجيك.

وأوضحت الولاية في بيانها أنّ قوات الامن التركية اشتبكت مع العناصر الإرهابية أثناء قيامها بدورية في القرية، ما أسفر عن تحييد أحد الإرهابيين.

وأضاف البيان أنّ قوات الأمن التركية عثرت على سلاح وقنبلتين يدويتين بحوزة الإرهابي.

ودأبت قوات الأمن والجيش التركي على استهداف مواقع المنظمة الإرهابية وملاحقة عناصرها، جنوبي وجنوب شرقي البلاد، وشمالي العراق.

ويأتي ذلك ردًا على هجمات إرهابية تنفّذها المنظمة الانفصالية داخل البلاد بين الحين والآخر، ضد المدنيين وعناصر الأمن.

الأناضول

يلدريم: على الأمم المتحدة اتخاذ تدابير أكثر فعالية ضد حكومة ميانمار

قال رئيس الوزراء التركي، بن علي يلدريم، اليوم الجمعة، إنه ينبغي على الأمم المتحدة اتخاذ تدابير وفرض عقوبات أكثر فعالية ضد حكومة ميانمار التي تسببت بوقوع عنف ومجازر ضد المسلمين في إقليم أراكان (راخين).

جاء ذلك في تصريحات صحفية، أدلى بها يلدريم عقب أدائه صلاة عيد الأضحى في جامع “سليمانية” بإسطنبول.

ودعا يلدريم المجتمع الدولي ومنظمة الأمم المتحدة لأن تكون “أكثر فعالية حيال المظالم التي يتعرض لها المسلمون في أراكان”.

وحذر من أن مصداقية المنظمة “ستصبح في موضع شك إن لم تتخذ تدابير لوقف المجازر في ميانمار”.

وأشار إلى أن المجازر التي تحدث في أراكان ليست جديدة، فالناس يُقتلون هناك بسبب معتقداتهم الدينية ولأنهم مسلمون.

وأضاف رئيس الوزراء التركي أن أحداث العنف في أراكان تتصاعد بين الفينة والأخرى، لكنها لا تتوقف، وتفضي إلى مقتل الأبرياء أو غرقهم.

ولفت إلى أن “الظلم أينما وقع فهو ظلم، والسكوت عنه ظلم أيضًا”.

وأوضح يلدريم أن “تركيا كما فعلت في السابق فإنها تعمل على إيصال المساعدات الإغاثية قدر استطاعتها من جهة، وتواصل العمل على وقف هذه المجازر وبذل الجهود اللازمة لرفع الظلم عن المسلمين في أراكان من جهة أخرى”.

وجدد رئيس الوزراء التركي تنديد بلاده بالممارسات التي لا تمتّ إلى القيم الإنسانية بصلة، والتي ترتكبها السلطات الميانمارية بحق المسلمين في أراكان.

وهنأ يلدريم شعبه والمسلمين في كافة أنحاء العالم بمناسبة حلول عيد الأضحى المبارك.

ومنذ 25 أغسطس/ آب الجاري، يرتكب جيش ميانمار، انتهاكات جسيمة ضد حقوق الإنسان، شمالي إقليم أراكان (جنوب غرب)، تتمثل باستخدام القوة المفرطة ضد مسلمي الروهنغيا، حسب تقارير إعلامية.

والإثنين الماضي، أعلن مجلس الروهنغيا الأوروبي، مقتل ما بين ألفين إلى 3 آلاف مسلم في هجمات جيش ميانمار بأراكان (راخين) خلال 3 أيام فقط.

ومنذ أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وصل بنغلاديش نحو 87 ألف شخص من الروهينغيا، وفق علي حسين مسؤول محلي بارز في مقاطعة “كوكس بازار” البنغالية.

وجاءت الهجمات، بعد يومين من تسليم الأمين العام الأسبق للأمم المتحدة كوفي عنان، لحكومة ميانمار تقريرًا نهائيًا بشأن تقصي الحقائق في أعمال العنف ضد مسلمي “الروهينغيا” في أراكان.

الأناضول

أردوغان يُعلق على تصريحات ماكرون التي قال فيها إن حياته ليست رائعة فهو مضطر للحديث كل 10 أيام رئيس تركيا

تعليقاً على تصريحات أدلى بها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قال أردوغان: “الحقيقة لا أعلم ماذا يقصد بتصريحاته تلك، وبما أنّ الجانب الفرنسي طلب اللقاء الهاتفي، فإنّني لا أرفض هكذا طلب، فتركيا ترغب في زيادة عدد أصدقائها.

وأضاف أردوغان: تصريح ماكرون الأخير لا أرى فيه جانب سلبي، بل على العكس، أعتقد بأنّ الحديث مع الرئيس التركي يعتبر قيمة إضافية بالنسبة لهم.

وكان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قال إن الحياة التي يعيشها أي زعيم عالمي أقل “روعة” مما قد يبدو، مستشهداً بمحادثات مع نظيره التركي طيب أردوغان كمثال على ذلك.
وحينما سألته مجلة “لو بوينت” في حوار عما إذا كان يحاول أن يكون الشاب “الهادئ” الجديد على الساحة العالمية، فأجاب ماكرون: “الساحة العالمية ليست ساحة (هادئة) كما تعرفون”.
وعندما طُلب منه أن يقدم مثالاً قال: “أنا الشخص الذي يضطر للتحدث مع أردوغان كل 10 أيام”، ولم يذكر أي تفاصيل.

هاف بوست عربي

هبوط اضطراري لطائرة تركية في مطار القاهرة لإنقاذ حياة راكب سعودي

هبطت طائرة ركاب تابعة للخطوط الجوية التركية اضطراريا في مطار القاهرة اليوم الأربعاء، لإنقاذ حياة راكب سعودي، وفق مصدر ملاحي مصري.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته، في تصريحات صحفية، إنه “أثناء عبور رحلة الخطوط الجوية التركية رقم 114 للأجواء المصرية قادمة من إسطنبول في طريقها إلى مدينة ينبع السعودية، أصيب راكب سعودي بنوبة صرع تستلزم سرعة نقله إلى المستشفى، فطلب قائد الطائرة من برج المراقبة السماح له بالهبوط”.

وأوضح أن “برج المراقبة بمطار القاهرة سمح للطائرة بالهبوط، وعلى الفور نقل الراكب بصحبة أسرته المكونة من 6 أفراد إلى أحد المستشفيات، واستأنفت الطائرة رحلتها بدونهم بعد تأخير 90 دقيقة”.

الأناضول