علماء يكتشفون عضوًا جديدًا في جسم الإنسان

وحسب ما نشره موقع RT، كان يعتقد في السابق أن الأمعاء تتعلق بجدران تجويف البطن بواسطة أنسجة مختلفة، ​​ولكن مجموعة علماء من مستشفى جامعة ليميريك كما جاء في مجلة The Lancet: Gastroenterology and Hepatology توصلت إلى استنتاج مفاده أن المساريقا هو عضو متكامل يقوم بهذه الوظيفة.
ووجد العلماء أن هذا العضو يتكون من طبقة مزدوجة معقدة التركيب تمتد على التجويف الداخلي للبطن، وبما أنه موحد متكامل ويؤدي وظيفة محددة منفصلة، يمكن اعتباره بمثابة عضو مستقل في جسم الإنسان.

وبهذا الشكل يصبح «المساريقا» العضور رقم 79 في الجسم البشري.

وتم إبلاغ مؤلفي كتاب التشريح الرئيسي «جرايز أناتومي» بهذا الاكتشاف، وهو كتاب باللغة الإنجليزية عن تشريح جسم الإنسان، كتبه هنري جراي.

الطبعات الأولى من هذا الكتاب كانت تدعى: «التشريح: الوصفي والجراحي» ولكن اسم هذا الكتاب أصبح يعرف ويختصر باسم: «غرايز أناتومي».

mesenteries_p4113366-1493cbe33a820a0249c mesentery swfrw

اخبارك

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق